من يحكم العالم : خديعة النظام العالمي الجديد

هذه المدونة تهدف الى توعية الناس الى خديعة كبرى يتم الاعداد لها ضمن النظام العالمي الجديد ، بهدف انشاء حكومة عالمية واحدة تحت حاكم واحد وبنك مركزي واحد وسياسة مالية واحدة تهدف الى اخضاع عامة البشر الى طبقة متحكمة متنفذة يعود تاريخ سيطرتها الى قدم حضارات الفراعنة وما بين النهرين. وتبين هذه المدونة هيكلية حاكمية العالم والاهداف والخطط التي يقومون بها للسيطرة على قلوب عامة البشر الضعفاءو الغير واعين لمجريات الاحداث والجدير بالذكر ان الديانات السماوية جميعها تنبه الى هذه المجموعات وخطرها دون الاشارة اليها مباشرة.
مع العلم ان هذا الموضوع يتم طرحه من قبل هيئات غربية ومسيحية متدينة بالاضافة الى كبار المفكرين الشرفاء في العالم. أحببت من خلال قرائتي المكثفة كمسلم عربي الكتابة بهذا الموضوع من وجهة نظر عربية اسلامية.

الثلاثاء، 6 مايو، 2014

الجبت والطاغوت

لقد تطرقنا في مقالات سابقة عن حاكمية العالم المظلم وهيكليته ومن خلال الاستقراء القرءاني كان علينا معرفة ما هو الجبت وما هو الطاغوت الوارد في القرءان الكريم؟






الجبت عبارة عن منظومة فكرية تتكون من ادوات واساليب ومفاهيم وعمليات تعمل على تركيز القوة في شخص واحد وهذا الشخص او منصب القوة المتحكمة المطلقة للعالم المظلم هو الطاغوت. والكثير من الكفار والمنخرطين بالمنظومة مبرموجون للعمل في المنظومة في سبيل الحصول على المناصب العليا لكسب رضا الطاغوت والحصول على المزايا. ان هذه المنظومة لم يتم تاسيس فكرها فراغا وانما هناك بعد آخر مساهم لتاسيس هذه المنظومة .


المنافقون و والضالون المغضوب عليهم  


المنظم الرئيسي لعملية بناء نظام الجبت هو الشيطان والمخططون الرئيسيون هم اولياء الشيطان والشخصية التي تمثل الشيطان في عالم البشر هي الطاغوت . اي ان الطاغوت هو اعلى رتبة بشرية في الارض تعمل لخدمة العالم المظلم. لقد امر القرءان الكريم بمحاربة راس الهرم والمخططون وان هدم المنظومة " الجبت " وراسها الطاغوت يتم من خلال تدمير مجموعة " اولياء الشيطان " وهي المركز "الفكري " ونقطة الوصل بين الطاغوت والشيطان. اذا اساس قوة الطاغوت والجبت تعتمد على اولياء الشيطان والقتال العسكري يجب ان لا يستهدف المنظومة بل القائمون على المنظومة " اولياء الشيطان " ان منصب السامري هو جزء من الجبت وهو احد الادوات المستخدمة لدى الطاغوت.



  حاكمية العالم المظلم